الإعلان عن تعاطف الأمین العام للجماعة لمجلس الأمناء وأعضاء جمعیة جیوا بمدینة باوه

الإعلان عن تعاطف الأمین العام للجماعة لمجلس الأمناء وأعضاء جمعیة جیوا بمدینة باوه

التقی مسؤولو جماعة الدعوة والإصلاح في محافظة کرمانشاه ومکتب الجماعة في مدینة باوه بعدد من مجلس الأمنا وأعضاء جمعیة جیوا لحمایة البیئة وقاموا بعرض رسالة تعزیة الأستاذ بیراني في مصرع ثلاثة من نشطاء وأعضاء الجمعیة. بعد مصرع ثلاثة شباب ناشطين في حماية البيئة جراء إطفاء حرائق غابات حول مدینة باوه حضر عدد من مسؤولي الجماعة في کرمانشاه وأعضاء مکتب الجماعة في باوه في مکتب جمعیة جیوا حاملین رسالة تعزیة الأمین العام للجماعة ومعربین عن شکرهم لخدمات الجمعیة وتبرعوا بـ50 مليون ريال للمساعدة في تحقيق أهداف الجمعية القيمة في حماية البيئة.

وفي کلمته أعرب مسؤول الجماعة في کرمانشاه عن تعاطف الأمین العام وأعضاء الجماعة لأسر الضحایا وذویهم وعبر عن خالص شکره لخدمات الجمعیات البیئیة ونشطائها ثم أعلن عن استعداد الجماعة للمساعدة في المجالات المشترکة.