رسالة تعزیة الأمین العام للجماعة في رحیل المهندس أحمد مدني

رسالة تعزیة الأمین العام للجماعة في رحیل المهندس أحمد مدني

رسالة تعزیة الأمین العام للجماعة في رحیل المهندس أحمد مدني بعث الأمین العام لجماعة الدعوة والإصلاح الأستاذ عبد الرحمن بیراني برسالة تعزیة في رحیل المهندس أحمد مدني ونص الرسالة کما یلي: بسم الله الرّحمن الرّحیم

"مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا" (الأحزاب:٣٣)

إن نبأ رحیل المهندس أحمد مدني من أعضاء الجماعة المخلصین والملتزمین ومن أبرز الشخصیات في قضاء ماکو من مدن الآذربایجان الغربیة أدی إلی حزن وأسف کبیر. الذین یعرفونه من قریب یشهدون علی السمات الأخلاقیة العالیة والکرامة والتواضع التي کان یتمتع بها.

لا شک أن في ظروف العالم غير المستقرة وفي الموت الذي کتب علی جمیع الخلق، الذي یجده کل ذي حکمة بعد التأمل في الطبيعة المؤقتة للحياة الدنيوية هو ضرورة الاهتمام بتزکیة النفس والسعي وراء حیاة ملیئة بالخیر والإحسان. نسأل الله تعالی أن یرحمه الفقید السعید ویسکنه في فسیح جناته ویرزقه صحبة الأنبیاء والصالحین وأن یلهم أهله وذویه الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إلیه راجعون

عبد الرحمن بیراني

الأمین العام لجماعة الدعوة والإصلاح

25 صفر 1441