رسالة تعزیة لقسم العلماء والطلاب للجماعة في کردستان بمناسبة رحیل الماموستا عبد الکریم یوسفي

رسالة تعزیة لقسم العلماء والطلاب للجماعة في کردستان بمناسبة رحیل الماموستا عبد الکریم یوسفي

عقب رحیل العالم الجلیل بمنطقة کردستان الماموستا عبد الکریم یوسفي بعث قسم العلماء والطلاب لجماعة الدعوة والإصلاح برسالة تعزیة ونصها کما یلي: بسم الله الرحمن الرحیم

"يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ"

سعادة الماموستا عبد الکریم یوسفي یلقی حتفه بعد مضي عمر من تدریس العلوم الدینیة وإرشاد المسلمین في المنطقة وترک کثیرا من محبیه وتلامیذه محزونین ملهوفین. في أوان شبابه بعد أن کسب الماموستا عبد الکریم یوسفي العلوم الشرعیة وأجیز بالإفتاء والتدریس عکف علی التعلیم والتربیة وجهد جهده لنشر تعالیم الشریعة وله في هذا الصدد سوابق لامعة؛ وکان یتمتع بفضائل أخلاقیة نبیلة کالوفاء والأدب إضافة علی خبرته العلمیة وکان أسوة حسنة لطلبته.

قسم العلماء والطلاب بجماعة الدعوة والإصلاح إذ یتقدم بخالص التعازي وأصدق المواساة للعلماء الدینیین ولأسرة الفقید السعید وأقربائه خاصة لخلفه الماموستا عبد الرحمن بوفاة هذا العالم الجلیل سائلا المولی العظیم له الرحمة والغفران ولمحبیه ولأسرته الصبر والسلوان.

اللهم أکرم نزله وأسکنه الفردوس مع النبیین والصدیقین والشهداء والصالحین.

قسم العلماء والطلاب بجماعة الدعوة والإصلاح في محافظة کردستان