رسالة تعزیة الأمین العام للجماعة في وفاة الأخت شیما محمدیان

رسالة تعزیة الأمین العام للجماعة في وفاة الأخت شیما محمدیان

بعث الأمین العام لجماعة الدعوة والإصلاح برسالة تعزیة بمناسبة وفاة الأخت شیما محمدیان ابنة الشیخ کشف الدین محمدیان العضو السابق للمجلس المرکزي للجماعة ونص الرسالة کما یلي: بسم الله الرحمن الرحیم

مرة أخری یتجلی لنا زوال العمر وعدم دیمومة الحیاة في رحیل مریر لشابة ناشئة؛ الأخت شیما محمدیان ابنة الأستاذ کشف الدین محمدیان وزوجة الأخ الفاضل صدیق قطبي ترحل عن دار الدنیا إلی الدار السرمدیة الأبدیة وأغمرت عائلتها وأقرباءها بحزن عمیق.

رغم أن فراق هذه الأخت الکریمة صعب للغایة ولکن بفضل وجود أقاربها النسبیة والسببیة المتمیزین بالتقوی والمعرفة من نماذج الصبر والإناة من المتوقع أن یکونوا مؤمنین محتسبین وراضین بقضاء الله متأسین في أحوالهم بالسنة النبویة وأن یجعلوا من هذه المحنة المأساویة سلما روحیا لهم مقدمین قدوة من الصبر والحلم.

إنني باسمي وبالنیابة عن جمیع إخواني وأخواتي في جماعة الدعوة والإصلاح أتقدم بخالص التعازي وأحر المواساة إلی عائلتي محمدیان وقطبي سائلا المولی الجلیل أن یتغمد الفقیدة السعیدة بواسع رحمته ویلهم الصبر علی عامة أقربائها ومحبیها.

اللهمَ ارحمها ولقِّها برحمتك ورضاك وجنّتك! آمين يا ربّ العالمين

إنا لله وإنا إليه راجعون

عبد الرَحمن بیرانی

الأمین العام لجماعة الدعوة والإصلاح

16 ذي الحجة 1439