الأمین العام للجماعة: الحکمة الجماعیة واللاعنف والوسطیة من مبادئ نجاح الجماعة

الأمین العام للجماعة: الحکمة الجماعیة واللاعنف والوسطیة من مبادئ نجاح الجماعة

حضر الأمین العام لجماعة الدعوة والإصلاح الأستاذ عبد الرحمن بیراني یوم الاثنین 27 ربیع الثاني في اجتماع أعضاء الجماعة وأتباعها في محافظة فارس مدینة خنج وتطرق إلی آخر تطورات الجماعة في شتی المجالات واعتبرها ناجحة. أفاد مراسل إصلاح‌وب بأن الأستاذ بیراني في مستهل هذا الاجتماع أشار إلی آیات من سورة الرحمن وصرح: یتمحور الکون علی رحمة الله وأن استکمال إنسانیتنا إنما یتم بهدي القرآن وأن الله تعالی فوض الإنسان المسؤولیة بل یجعله في مرکز الکون ولا معنا للدنیا دون الإنسان.

وأضاف: الحرکات الإسلامیة وجماعة الدعوة والإصلاح کأحدی تلک الحرکات تحاول لمزید من التواصل مع الله ومع المجتمع وإنما تلعب بدورها في هذا المجال. وتطرق الأمین العام إلی سابقة الجماعة وإنجازاتها قائلا: إن المساجد والمدارس التي أسستها الجماعة تعم جمیع المحافظات المحرومة.

وصرح الأستاذ بیراني: نحن لم نضح الشباب من أجل العنف وسلکنا طریق الوسطیة؛ لم ننافق ولم نکذب وما زلنا قمنا بالحفاظ علی کرامتنا وقدمنا خدمات بکامل طاقتنا. وتابع: إن الجماعة تتواجد في شتی المناطق السنة وقدمت خدمات وفي خارج البلاد استطاعت أن تنضم إلی الاتحاد العالمي لعلماء المسلمین وإلی المنظمات غیر الحکومیة في العالم الإسلامي.

وأکد الأستاذ بیراني علی العمل الجماعي والحکمة الجماعیة واعتبر نجاح الجماعة في الالتزام بهذا المبدإ الهام.

یشار إلی أن الأمین العالم للجماعة سافر إلی محافظة فارس على رأس وفد من الأعضاء الرفيعي المستوى لهذه المنظمة المدنیة من أجل الزیارة وإجراء الحوار مع أعضاء الجماعة وأتباعها في المحافظة.

.:: العناوين الأخيرة ::.