جماعة الدعوة والإصلاح تندد بالهجمات الإرهابیة الأخیرة في طهران

بسم الله الرحمن الرحيم
الشعب الإیراني الأبي
السلام علیکم ورحمة الله وبرکاته
الهجمات الإرهابیة التي ضربت مبنی البرلمان الإیراني وضریح مؤسس الجمهوریة الإسلامیة في إيران، وأراقت دماء عدد من المواطنین الشرفاء الأبریاء، شكلت صدمة كبيرة وتألما شديدا على المستوى الوطني.
اذ نندد بهذه الاعمال الإرهابية، نقدم بواجب العزاء لأسر الضحايا لهذه الهجمات، سائلين المولى العلي القدير الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.
إن بلادنا بحاجة إلى الأمن والاستقرار أکثر من أي وقت مضی، ونحن علی قناعة راسخة بأن الشعب الإیراني سيقف ضد الإرهاب بوحدته وبكل ما أوتي من القوة، وسيقضي على هذا البلاء المدمر بإذن الله تعالى.

جماعة الدعوة والإصلاح في إيران
12 رمضان المبارك