نبذة عن حیاة العلامة الحاج محمد زاهد ضیائي

نبذة عن حیاة العلامة الحاج محمد زاهد ضیائي

العلامة الحاج ماموستا محمد زاهد ضیائي بن ملا صلاح الدین باوه‌ بن حاج لطف الله بن حاج عوض بن حاج عیسی بن حاج عبد الله بن حاج أحمد بن حسن بن صفر من معلمي والأساتذة البارزة في مدینة باوه من مدن محافظة کرمانشاه غربي البلاد ولد سنة 1328هـ بنفس المدینة؛ وکان جده حاج عوض من خلفاء الشیخ عثمان سراج الدین تویلي وله کرامات وخوارق وکان والده ملا صلاح الدین من مریدي الشیخ عمر ضیاء الدین النقشبندي.

حیاته

محمد زاهد ضیائي بن ملا صلاح الدین بن حاج لطف الله بن حاج عوض بن حاج عیسی بین حاج عبد الله بن حاج أحمد بین حسن بن صفر من موالید باوه ولد سنة 1328هـ وکان جده من خلفاء الشیخ عثمان سراج الدین تویلي و له کرامات وخوارق شهیرة وکان والده ملا صلاح الدین من مریدي الشیخ عمر ضیاء الدین النقشبندي.

وکان محمد زاهد من مریدي الشیخ محمد علاء الدین نجل الشیخ عمر وبعد وفات الشیخ علاء الدین التحق بخلیفه الشیخ محمد عثمان سراج الدین الثاني وکان یدرس في مدینة باوه حین وفاة والده. واستمر في المسار العلمي وانتقل من مدرسة إلی أخری في أنحاء مختلفة من منطقة کردستان ودخل مدرسة بیاره وأمضی فیها مدة من الزمن واشتغل بالعلم. ثم انطلق نحو سلیمانیة وعکف عند ملا محمد المشهور برئیس قریة کلاله واستفاد منه. ثم عاد إلی بیاره في نهایة مرحلته الدراسیة ونال بالإجازة العلمیة من ید ملا عبد الکریم مدرس.

أنشطته

من أنشطته السیاسیة یمکن الإشارة إلی الصراع مع بعض من الحکام الظلمة وتواصله مع النشطاء السیاسیین في سائر المناطق الکردیة منها مهاباد. وعمل رحمه الله في منصب إمام الجمعة والجماعة بمدینة باوه قرب نصف من القرن وفي منصب المفتي الأعظم وکان مرجعا لحل المشاکل السیاسیة والاجتماعیة في منطقة أورامانات. وکان مسؤولا عن دائرة الأوقاف والشؤون الخیریة لمدینة باوه لمدة عشرات السنین وهو أول المتبرعین لبناء المدارس في أورامانات وأنفق حصة کبیرة من أمواله وممتلکاته في سبیل وقف المساجد. ومن جهوده الأخری الکبیرة تعلیم المئات من طلبة العلوم الدینیة وکان رحمه الله مؤسس إدارة التعلیم (الثقافة) في منطقة باوه وأورامانات وأول رئیس لها.

أسرته

کانت حصیلة زواجه بابنة الشیخ نصر الدین خالصي ولدا باسم محمد طاهر حیث توفي سنة 1427 في مدینة کرمانشاه وبعد وفاة زوجته في السن المبکر تزوج بابنة أخری للشیخ نصر الدین خالصي وکانت حصیلة هذا الزواج أربعة أبناء وهم محمد ناصر حیث توفي 1430هـ في طهران ومحمد باقر ومحمد فاروق ومحمد عادل وخمسة بنات وهن فاطمة ونهیة وعائشة ونرجس وسعادة.

وفاته

توفي ماموستا محمد زاهد ضیائي سنة 1416هـ في عمر یناهز 87 سنة في مدینة باوه ووري في مثواه الأخیر في مقبرة حاجي عوض بنفس المدینة. تلامیذه ومن تلامیذه الشیخ محمد سعید النقشبندي وبروفسور الدکتور مصطفی إبراهیم الزلمي والشیخ طه خالصي وناصر سبحاني.