حوار مع إمام الجمعة لأهل السنة بمدینة بندرعباس سید عبد الباعث قتالي

الترجمة: 
إصلاح وب
حوار مع إمام الجمعة لأهل السنة بمدینة بندرعباس سید عبد الباعث قتالي

سید عبد الباعث قتالي هو ابن سید أمیر شیخ قتالي من العلماء البارزین في منطقة بندر خمیر؛ ولد سنة 1383هـ في قضاء بندر خمیر من مدن محافظة هرمزجان جنوبي إیران واشتغل بتعلم العلوم الدینیة في مدرسة سلطان العلماء ببندر لنجه عند الشیخ محمد علی خالدي الملقب بسلطان العلماء. عین الشیخ قتالي بمنصب إمام الإمام الجمعة لمدینة بندر خمیر سنة 1403هـ وصار مدیرا لمدرسة صدر الإسلام الدینیة في المدینة وعمل في سبیل إشاعة الثقافة القرآنیة والمعارف الدینیة بین الناس وکان له نشاط في مختلف المجالات السیاسیة والثقافیة والاجتماعیة.

وبعد رحیل سید عبد الرحیم خطیب إمام جمعة السابق لبندر عباس خلف قتالي الخطیب في هذا المنصب وبدأ منذ ذلک الیوم فعالیاته لتعزیز العلاقات الاجتماعیة وسبل التعایش السلمي وتحقیق الوحدة الإسلامیة بین أبناء الشعب في محافظة هرمزجان.

هل في إمکانکم أن توضحوا لنا الوضع الدموغرافي لأهل السنة بجنوب إیران؟

غالبیة أهل السنة بجنوب إیران یقطنون في المحافظات الثلاثة هرمزجان وفارس وبوشهر بالإضافة إلی سکان جزایز الخلیج الفارسي وتشیر التقدیرات أن عددهم یتراوح بین 700 إلی 800 ألف نسمة وجزء کبیر منهم هاجروا إلی الدول الساحلیة المطلة علی الخلیج الفارسي وطبعا لم یذکر عددهم في هذه الإحصائیات وقد تم هذه الهجرة خلال القرن الأخیر لأسباب مختلفة.

من حیث العرقیة والدینیة ما هو الوضع بالنسبة لأهل السنة بجنوب إیران؟

إن قضیة العرقیة لیست مطروحة في جنوب إیران لأن جمیع الأعراق في الجنوب ینتمون إلی الفرع الفارسي وأن لغتهم المحلیة فرع من اللغة البهلویة؛ بالطبع أن بعض سکنة الجنوب هم من العرب والبلوش حیث هاجروا إلی تلک المناطق قبل قرون والبلوش یتکلمون باللغة البلوشیة والعرب بالعربیة ولکن غالبیة سکان الجنوب یتکلمون باللغة البندرية. إن معظم أهل السنة بجنوب إیران هم أتباع المذهب الإمام الشافعي وأن هذه المناطق کانت مرکزا لنشاط أتباع الإمام الشافعي منذ أقدم العصور حتی الآن وقد خرج من بینهم علماء کبار.

إلی جانب أتباع المذهب الشافعي هناک عدد من أتباع المذهب الحنفي وعدد قلیل من أتباع المذهب المالکي. إن الحنابلة هم من العرب الذین هاجروا إلی جنوب إیران قبل ثلاثة قرون وقطنوا في هذه المنطقة؛ بصفة عامة أن غالبیة أهل السنة بالجنوب من أتباع المذهب الشافعي على مر القرون العشرة الماضية.

هل بإمکانکم أن تشیروا إلی لمحة وجیزة عن التأریخ السیاسي للجنوب؟

إن تأریخ الحیاة والحضارة الإنسانیة بجنوب إیران یعود إلی قبل دخول الآریین إلی تلک المناطق وقد تم العثور علی بقایا الحضارة والسکن علی مدی آلاف من السنین ولکن بعد مجيء الإسلام حتی الآن أن الجنوب قد مضت علیه ثلاثة مقاطع من التأریخ وقد أثرت تأثیرها السیاسي والاجتماعي علی شعوب تلک المناطق.

المقطع الأول یعود إلی دخول الإسلام بتلک المناطق حیث کانت من المناطق التي قد دخلت في الإسلام في العصور الأولی وحول کیفیة اعتناق الأهالی الإسلام روایات کثیرة ولکن الأمر المؤکد هو أن الإسلام لم یدخلها عبر الحروب بل هم اعتنقوه متطوعین. وقد کتب المسعودي: دخل الإسلام تلک المناطق عبر البحر ربما من طریق عمان وکان عمان من المناطق التي دخلت في الإسلام في حیاة رسول الله وأن الجنوب کان تابعا لعمان من الناحیة السیاسیة؛ فعلی أي حال بقدوم الإسلام قد حول الشعب معابدهم إلی مساجد وهناک بعض المساجد تأریخها قد یعود إلی العصور الأولی من الإسلام منها مسجد شیخ برخ في قریة کوشه الواقعة في جزیرة قشم[جسم].

المقطع الثاني یعود إلی حقبة الغزو المغولي للبلاد وکانت جنوب إیران من المناطق التي بقي بمنأی عن هذا الغزو وقد تحدث سعدي الشاعر الإیراني عن هذا الموضوع وکان یعیش متزامنا مع دولة أبي بکر الزنکي في فارس ویشیر إلی کیاسة السلطان لتفادي الغزو المغولي وأن معظم الفنانین والفقهاء لجؤوا إلی الجنوب من أجل الحفاظ علی أرواحهم وهذه الأسباب قد أدت إلی ازدهار الحضارة في الجنوب وتعزیز القوی لملوک هرمز فیها.

وقد تحولت جزیرة هرمز إلی کبری المراکز التجاریة العالمیة خلال قرني السابع والثامن إثر الغنی والحکمة التي کانت یتمتع بهما ملوک هرمز وانتشرت سمعتها في أنحاء العالم. وهذا الوضع أدی ألی أن یطمع المستعمرون في جزیرة هرمز والأراضي الواقعة تحت سیطرتها في حافة الخلیج وقد انتهت دولة هرمز عقب اجتیاح البرتقالیین ومن ثم الصفویین المنطقة. وفي هذه الحقبة نری أن سادة بغداد هاجروا إلی جنوب البلاد بعد الغزو المغولي لأن هذه المنطقة کانت أکثر أمانا في تلک الحقبة المضطربة. إن سادة بغداد کانوا ذوي العلوم الشرعیة والفقهیة وسکنوا في أنحاء مختلفة من الجنوب وقاموا بإشاعة الفقه السائد أعني الفقه الشافعي في تلک المناطق.

المقطع الثالث یعود إلی دولة رضاخان وقضیة خلع الحجاب التي أدت إلی هجرة کثیر من المشایخ والفقهاء ورجال الأعمال إلی جنوب البلاد وهذه الظاهرة ألحقت أضرارا جسیمة بحضارة الجنوب. إن ساکني الجنوب کانوا متمسکین بالقیم الإسلامیة منذ القرون وأن قضیة خلع الحجاب کانت تتعارض مع الهویة التأریخیة لتلک المناطق.

إن جنوب إیران قد یرتبط مع الإبحار هل بإمکانکم شرح هذه الحقیقة؟

الإبحار والتجارة البحریة وصید الأسماک کانت مهنة الشعب منذ آلاف السنین وأنهم کانوا بحارة مهرة؛ وکانوا علی التواصل الثقافي مع الحضارات الأخری کالصین والهند والعرب وإفریقیا علی مر القرون وهذا التواصل الثقافي صنع منهم شعبا متسامحا ومتقبلا للآخر المختلف حتی کان یلجأ الآخرون بدیانات ومذاهب مختلفة بأراضیهم في زمن التوترات ولا یزال هناک بقیة من الکنائس والمعابد الهندوسیة حیث تدل علی تواجد أتباع هذه الأدیان في جنوب إیران.

البحارة والتجارة البحریة کانت الفکرة الإقتصادیة السائدة علی الجنوب منذ الأعصار ولا تزال تستمر حتی الآن. إن شعب الجنوب أثروا وتأثروا بالحضارات الأخری بفضل التواصل الثقافي المستمر وقد تم نقل آثار الثقافة والخط الفارسي إلی الصین والهند والجنوب الشرقي لآسیا والسومال وزنجبار في إفریقیا عبر بحارة الجنوب وهذا علامة ازدهار الجنوب الثقافي والاجتماعي علی مدی القرون.

لقد قلتم إن منطقة الجنوب کان بین الماضي والحاضر مکانا لنمو الأنشطة المذهبیة لأتباع الإمام الشافعي هل بقیت هناک وثائق أو آثار تدل علی ذلک؟

إن مذهب غالبیة أهل السنة بالجنوب کان ولا یزال شافعیا وهذه المنطقة کانت بمنأی عن الاضطرابات وهجوم الأجانب؛ کلما بدأت الدولة المرکزیة في إیران تعاني من الضعف إن الأجانب یقتحمون شواطئ الخلیج وهذا التوتر کان یؤدي إلی موجة من الهجرة وفي ظل هذه الظروف کان یهاجر کثیر من الفقهاء والعلماء إلی أنحاء أخری وکانوا یذهبون بآثارهم معهم. ولدراسة وضع الجنوب المذهبي لدنیا مصدران:

الأول: الرحلات التي قد کتبت بید السیاحین الکبار کابن بطوطة ومارکوبلو حیث سافروا إلی المدن الکبیرة في الجنوب وجزائر الخلیج الفارسي والتقوا بعلماء والمتصوفین في تلک المنطقة وکتبوا تراجمهم وأشاروا إلی کثرة أتباعهم وعظمة علمائهم. هناک مدن کجناح وإوز وبندر عباس وبندر لنجه وجزیرة قشم وجزیرة هرمز حیث کانت مکانا لنشاط العلماء والمتصوفین الشافعیین.

المصدر الثاني هو مدارس أهل السنة بالجنوب وتأریخ بعض منها یعود إلی عدة قرون وهذه المدارس کانت مرکزا لتعلیم الطلاب علی أساس المذهب الشافعي وأن کبار العلماء والفقهاء الذین عملوا في هذه المدارس قد أثروا علی الجنوب وسائر ضواحي الخلیج علی مدی القرون؛ وعدد من هذه المدارس لها سابقة تعود إلی عدة قرون کمدرسة کمالیة الدینیة في جزیرة قشم.

من الانتقادات التي توجه إلی الجنوب النقص في الثقافة المکتوبة إلی أي مدی تصح هذه النظریة؟

یبدو أنها قد تکون صحیحة لأن الجنوب یفتقر إلی آثار مکتوبة نظرا لتوفر البیئة العلمیة وعدد کبیر من العلماء؛ وهذه المسألة قد أدت إلی أن لا تصل الآثار العلمیة لکبار الفقهاء والعلماء إلی الأجیال القادمة وإذا کانت هناک آثارا فهي متناثرة وقلما تمت جمعها ونتیجة هذا الضعف الثقافي نری أن التأریخ الثري والنشیط للجنوب سواء في المجال السیاسي أو العلوم الشرعیة قد اختفی وراء الغیوم ولذلک یمکن القول إن هذه النظریة تبدو صحیحة وأن معظم ثقافة الجنوب باتت شفاهیة إلی حد ما.

ما هي سمات المدارس الدینیة لأهل السنة بالجنوب في الأیام الخوالي؟

المدارس الدینیة ما کانت لها النموذج الکلاسیکي الیومي وأن تعلیم الدروس الدینیة کان یتم في عدد من الخانقاهات من قبل جماعة من المتصوفة أو في الحجرات والمدارس الأهلیة بواسطة عالم أو فقیه؛ وعلی مدی التأریخ کان الحکام المحلیون لأهل السنة یقومون ببناء المدارس الدینیة الحکومیة من أجل تدریب العلماء منها المدرسة الدینیة لأبي بکر الزنکي في مدینة شیراز حیث درس فیها کثیر من علماء الجنوب.

ومنذ قرنین حتی الآن نحن نری ظهور مدارس دینیة مختلفة في الجنوب وکان یعمل فیها عدد من کبار العلماء والفقهاء کالمدرسة الدینیة لسلطان العلماء في مدینة بستک والمدرسة الدینیة دزکان قرب بندر خمیر. والیوم نری مدارس دینیة کبیرة کمعهد الإمام الشافعي الدیني في مدنیة إوز ومعهد الشیخ ضیائي الدیني في بندر عباس ومعهد صدر الإسلام الدیني في بندر خمیر ومعهد لسطان العلماء الدیني في بندر لنجه و...

هل یمکنکم أن تعدوا لنا عددا من کبار علماء أهل السنة بالجنوب؟

1- العلامة الشیخ عبد الله شیخ حاجي حسن نقشبندي کان مفتيا لمدینة بستک ومؤسس المدرسة الدینیة فیها؛ مضی أیام دراسته في الحجاز والأزهر وبعد العودة إلی البلاد قام بإحیاء الأنشطة القرآنیة عبر الکتاتیب ثم أسس المدرسة الدینیة ببستک. توفی الشیخ عبد الله سنة 1300هـ

2- والدي سید أمیر شیخ قتالي ابن سید محمد عالم صدر الإسلام؛ هو مع والده کانا من کبار العلماء والدعاة في منطقة بندر خمیر ودزکان ومن أبناءهم یمکن الإشارة إلی سید عبد الجلیل قتالي رئیس المدرسة الدینیة ببندر خمیر وسید عبد الرؤوف قتالي إمام جمعة بندر خمیر وسید عبد المنعم قتالي من الناشطین الدینیین والثقافیین والمرحوم سید محمد عالم من مخرجي المکة المکرمة والقاهرة ونجله الشیخ عبد الرحیم مؤلف کتاب شرح عمدة المسالک في 800 صحفة وسیتم نشره. المرحوم سید عبد الرحیم خطیب ابن سید أحمد سید جمال قاضي من سادات جزیرة قشم؛ کان عالما بارزا ومضی فترة الدراسة عند والده ثم التحق بمدرسة آل کمال الدینیة في جزیرة قشم ثم دخل مدرسة سلطان العلماء في بندر لنجه ومن آثاره کتابي "شخین" و"صهرین" وتوفي سنه 1420هـ في مدینة بندر عباس.

3- الشیخ محمد علي خالدي سلطان العلماء ابن الشیخ عبد الرحمن بستکي مؤسس المدرسة الدینیة ببستک؛ إلی جانب تبحره في الفقه کان کاتبا ومحققا وکتب عشرات الکتب الدینیة في مختلف المجالات. عمل الشیخ في مجال العمل الخیري کبناء خزانات المیاء والمساجد والمکاتب. إنه لا یزال علی قید الحیاة ویقطن في دبي وإن کثیرا من العلماء قد تلمذوا عنده.

4- الشیخ عبد الرؤوف نحوي هو الوارث العلمي لآل کمال ومدیر مدرسة کمالیه(حاج علي) الدینیة في جزیرة قشم؛ ویعمل مع أخیه الشیخ عبد الجواد نحوي في مجال بناء المساجد والشؤون الدینیة.

5- المرحوم الشیخ محمد صالح ضیائي من مخرجي المدینة المنورة بعد عودته إلی البلاد کان له دور کبیر في توسیع الأنشطة الدینیة والاجتماعیة لأهل السنة بالجنوب خاصة بندر عباس ونتیجة جهوده هذا العدد الکبیر من تلامیذه الذین قد أصبحوا کل منهم عالما کبیرا في منطقة الجنوب. قد زین اسم المدرسة الدینیة ببندر عباس باسمه ویتم إدارتها علی ید أخیه الشیخ عبد الوهاب ضیائي؛ وکان الشیخ مصدرا لکثیر من الخیرات بین أهل السنة في أنحاء مختلفة من جنوب البلاد خاصة منطقة لارستان.

6- الشیخ عبد الکریم محمدي من کبار العلماء ومفتي منطقة الجنوب وقد مضی أیام دراسته في المدینة المنورة وبعد عودته إلی البلاد کان له دور کبیر في انسجام المدارس الدینیة وارتقاء المستوی العلمي لهذه المدارس.

7- الشیخ محمد علي أمیني رئیس معهد سلطان العلماء الدیني في بندر لنجه ومن کبار العلماء بجزیرة قشم وله أنشطة ثقافیة ودینیة مختلفة في کلتا المنطقتین.

8- الشیخ عبد الرحیم خطیبي إمام جمعة مدینة قشم ومن کبار علم الحدیث في المنطقة وعضو هیئة الفتوی لأهل السنة بجنوب إیران.

9- المرحوم الشیخ عبد الله أنصاري ابن الشیخ إبراهیم أنصاري ولد سنة 1340هـ في ضواحي بندر لنجه ومضی فترة دراسته في المکة المکرمة وثم ذهب إلی قطر وقد قدم خدمات کبیرة ومن أهم فعالیاته یمکن الإشارة إلی بناء إدارة الشؤون الدینیة وبناء المرصد الفلکي في قطر وقد أصبح هذا المرصد أساسا لصیاغة التأریخ الهجري في العالم الإسلامي. إطلاق إدارة "إحیاء التراث الإسلامي" کان من أنشطته الأخری الثمینة وهذه الإدارة قد تقوم بطباعة آلاف من الکتب القیمة الدینیة والعلمیة في مصر والسعودیة والهند وسائر أنحاء العالم في مختلف المجالات کالفقه والعقیدة والسلوک والتأریخ والأدب واللغة. وکان الشیخ أنصاري عضوا في عدد من الجمعیات الخیریة الکبیرة في العالم الإسلامي وله آثار کثیرة وله شرف المجالسة مع عدد من کبار العلماء في العالم الإسلامي کالشیخ یوسف القرضاوي.

10- الشیخ محمد صالح بردل من موالید بندر عباس والمتخرج من المدینة المنورة وبعد العودة إلی البلاد لعب دورا هاما في الصحوة الإسلامیة وتوجیه الشباب عبر محاضرات دعویة وعقد جلسات دینیة.

11- الشیخ الحاج أحمد إوزي فقیهي من کبار العلماء کان مفتیا لمنطقة إوز ولارستان لعدة سنین؛ إن آباءه کانوا من أجل العلماء في المنطقة وقد برز في الزهد والسلوک وقد تلمذ عنده بعض من أکابر المنطقة کالشیخ محمد صالح ضیائي؛ وقد أسس الشیخ فقیهي مدرسة أحمدیة الدینیة علی أساس المذهب الشافعي. والیوم یشغل العالم الجلیل وأستاذ الفقه الشیخ عبد العزیز قاضي‌زاده في منصب مفتي إوز وعضو هیئة الفتوی لأهل السنة بجنوب البلاد.

12- الشیخ محمدشریف صالحي رمکاني من أسرة العلماء في جزیرة قشم وأن مدرسته الدینیة أحد المراکز الدینیة الکبیرة في المنطقة ویقوم نجله محمدأمین صالحي بإدارة المدرسة.

13- الشیخ حسن رضوان خطیب وإمام جمعة السابق لبندر لنجه.

14- الشیخ عبد الرحیم أنصاري من منطقة إوز وهاجر في وقت متأخر من حیاته إلی المدینة المنورة.

ما کانت سمات المدارس الدینیة في الماضي؟

إن علماء الجنوب کانوا دؤوبین جدا في الماضي ولذلک نری أن الأسس العلمیة لعلماء الجنوب کان ولا یزال قوية ومتینة وأن الفقه السائد في الجنوب کان شافعیا ومن بین الفقهاء الشافعیة کانت أصول عزالدین عبد السلام والإمام الجویني أکثر تباعا. التربیة الروحیة والالتزام بالتزکیة والتمسک بمبادئ الأستاذ والتلمیذ من سمات المدارس الدینیة لأهل السنة في الجنوب وأن آثار الإمام النووي أولیت ببالغ الاهتمام سواء في الفقه أو الحدیث.

الیوم کیف یکون الوضع في المدارس الدینیة لأهل السنة بالجنوب؟

الیوم أن مدارس أهل السنة لها برامج منهجیة وشاملة؛ أصول الفقه شافعیة ولکن النظرة الاجتهادیة في القضایا الحدیثة دخلت في فکرة الجنوب الفقهیة. إن منطقة الجنوب هي ملتقاة الثقافات والحضارات والمذاهب وبالطبع تتأثر من هذه العلاقات الثقافیة ولکن أصول الفقه ما زالت شافعیة. الیوم أن المجلس الأعلی للمدارس الدینیة وهیئة الفتوی لإهل السنة مکونة عن کبار علماء الجنوب وتتولی الشؤون الشرعیة والفقیة لأهل السنة.

تعاون العلماء مع بعضهم والتواصل العلمي بین المدارس الدینیة ونظام التعلیم المنسق والشفاف قد حولت المدارس الدینیة لأهل السنة إلی مراکز کبیرة ومؤثرة للتعلیم والتعلم.

هل یؤدي النشاط المذهبي لأهل السنة بجنوب إیران إلى الصراع الاجتماعي مع أتباع المذاهب الأخرى؟

التضامن والوحدة بین الشیعة والسنة في الجنوب تکون في مستوی عال وبالرغم من الاختلاف المذهبي أن أتباع هذین المذهبین یفهم کل منهما الآخر ولهما تعاون في الشؤون الاجتماعية والثقافیة حتی یمکن القول بإن الجنوب نموذج جید في هذا المجال.

کیف تقیمون نشاط التیارات الفکریة الإسلامیة في جنوب إیران؟

بالرغم من سیادة الفضاء المذهبي التقلیدي علی الجنوب إلی حد ما، کانت هناک میزات ثقافیة والتواصلیة مع سائر الحضارات علی مر العصور وأدت إلی سیادة مناخ من الثقة والتعاون والتسامح ولذلک نری أن الحرکات الإسلامیة أیا کانت لا تواجه مشکلة في الجنوب وإن یکون هناک صراعات في بعض من الأحیان ولکن بصفة عامة أن المنطقة ترحب بکل من یرید النشاط الدیني وتدعمه.

هل یمکنکم أن توضحوا الظروف الاجتماعیة والثقافیة لأبناء الشعب بجنوب إیران؟

إن أهل السنة لا یزالون دؤوبین وهم صناع الثقافة وإن کانوا بعیدین عن مراکز القرار وقد أهملوا من قبل الحکام والسلاطین وهذه الظروف خلقت لهم نوعا من الاکتفاء الذاتي والمجاهدة ولذلک أن ثقافة الإدارة الذاتیة والإنفاق والأعمال الخیریة تکون في مستوی عال بین الشعب وأنهم قد قاموا ببناء المدارس وخزانات المیاه والمستشفیات في مدنهم علی مر التأریخ.

وبعد تحسن الوضع الاقتصادي في الدول الخلیخ الفارسي هاجر کثیر من الشعب إلی تلک البلدان من أجل الحصول علی فرص العمل والتجارة ولکنهم لم ینسوا الوطن الأم رغم تمتعهم بالرفاه المادي فلا یزالون یخصصون جزءا من مواردهم للشؤون الخیریة في الجنوب ولذلک نری أن حضور المستثمرین وفاعلي الخیر في المشاریع الاجتماعیة والدینیة بارزة جدا وأن معظم الأماکن المذهبیة کالمساجد والمدارس الدینیة والأماکن العامة کالمکاتب وخزانات المیاه والسدود والطرق والمدارس الحکومیة قد یتم بناءها من قبل الخیرین.

بناء مساجد رائعة من سمات أهل السنة بجنوب إیران ما رأیکم عن هذه الظاهرة؟

أهل السنة یهتمون بالغ الاهتمام بجمال المساجد ویرون أن أفضل الأماکن ینبغي أن یکون للعبادة؛ الهندسة المعماریة لمساجد أهل السنة بالجنوب تنافس مع أفضل هندسة معماریة لمساجد العالم والطابع المعماري لمساجد الجنوب مکون من الطابع الإیراني والعربي والترکي في العصور السلجوقیة؛ إن أهل السنة یستخدمون المعمارین البارزین لبناء المساجد وقد یأتون بمعمارین من سائر المدن الإیرانیة کیزد وإصفهان.

نظرا للوحدة المذهبیة بین الجنوب والدول الخلیجیة هل من مساعدة تلک البلدان لأهل السنة بجنوب إیران؟

أقول بشکل قاطع "لا" لا تأتي أي مساعدة لأهل السنة من جانب البلدان الأخری وأقول بصراحة إنه لم یبن فیها مسجد واحد بتمویل دولة أخری وهذا بمثابة الخط الأحمر لأهل السنة أن لا یمدوا ید العون إلی أي دولة. أهل السنة یعتمدون علی قدراتهم؛ أبناءهم یقومون بالأعمال التجاریة في البلدان المجاورة ولهم فکرة الاهتمام بالوطن الأم والأهم من ذلک أن الإنفاق قد أصبح لدیهم بالأمر السهل ویستفیدون من مواردهم للشؤون الخیری کبناء المساجد. إن کثیرا من کبار السن قد ینوون أن یخصصوا بعضا من أموالهم لبناء مسجد أو أمر آخر. وقد یقوم بعض النساء المسنات بإنفاق احتیاطي ذهبهن لبناء مسجد ومثل هذه الأمور قد نراها بین الناس وطبعا هذا یتم دون أي دعم خارجي.

من مشاکل العالم الإسلامي التطرف الدیني؛ هل أنتم قلقون من زیادة التطرف بین أبناء أهل السنة بالجنوب أو بین المدارس الدینیة؟

إن أهل السنة لم یصیبوا بداء التطرف بأسباب ثلاثة: الأول الخلفیة الدینیة لأهل السنة حیث أن المنطقة کانت مهدا للعلماء والفقهاء الکبار منذ العصور الماضیة وهناک یسود مناخ من العلم وأي نشاط علمي بحاجة إلی قدرة علمیة عالیة؛ إن المدارس قد خلقت منافسة علمیة وقد حالت دون استغلال المذهب. الثاني الخلفیة الثقافیة لأهل السنة حیث أنهم لا یزالون متسامحین ومتقبلین للآخر إلی جانب تمسکهم بمعتقداتهم لذلک أن النظرة الأحادیة والسلبیة لا محل لها في الجنوب. الثالث القیود الدینیة المفروضة علی أهل السنة بالجنوب؛ وجود المدارس الدینیة والعلماء الکبار قد أصبح سببا لهدایة الناس ویقضي علی الإجراءات المتطرفة والعاطفیة.

ما هي أبرز التیارات الفکریة في المدارس الدینیة بجنوب إیران؟

إن المدارس الدینیة لأهل السنة بالجنوب قد حاولت أن توفر الظروف العلمية للدارسة والحوار بدلا من قبول فکر أو نفيه متعصبة؛ کما قلنا إن أصول الفقه تقوم علی مذهب الإمام الشافعي ولکن من الناحیة الکلامیة والفکریة یتم تدریس کل مصادر التیارات الموجودة في العالم الإسلامي من الأشاعرة وأهل الحدیث وغیرها؛ لذلک أن طلبة المدارس یصبحون علی علم بهذه التیارات وأساسا لا یتمسکون بتیار معین.

ربما یقال إن أهل السنة بالجنوب متأثر عن السلفیة ما رأیکم في هذا الموضوع؟

السلفیة عامة بمعنی العودة إلی الکتاب والسنة وأن کافة العلماء والفقهاء لأهل السنة قد حاولت علی هذا الأساس علی مر التأریخ في سبیل المثال أن عامة آراء الإمام الشافعي مبنیة علی القرآن والسنة وقد روي عنه: "اذا صحّ الحدیث فهو مذهبي" ولکن بشکل خاص یمکن أن تکون هناک طائفة تعتبر نفسها سلفیة وقد تنکر الآخرین ولکننا لا نقبل هذه النظریة. وباطبع أولئک الذین لدیهم مثل هذا الفهم للمذهب لهم وجود وهذا لا یمکن إنکاره ویمکن أن یکونوا مصابین في آرائهم الفقهیة في بعض الأحیان ولکن هذا الادعاء أنهم فقط علی مدار الکتاب والسنة هذا أمر غیر مقبول.

برأینا أن کافة المذاهب والفقهاء حاولت علی أخذ المفهوم الصحیح من الکتاب والسنة وإذا کان هناک اختلاف، کان في الرأي أو تباین في المنهج أوالفهم للنص ولذلک لا یمکن رفض فهم الآخرین أو إخراجهم من دائرة الکتاب والسنة بسهولة. بصفة عامة أن السلفیة کفکرة أو مذهب فقهي یمکن التعامل معها في إطار علمي ولکن إذا کان الغرض منها استخدام الفکرة السلفیة للتطرف الدیني فهذا أمر لا یمکن قبوله ونحن نحاربه.

إن اتجاهنا حول کافة مذاهب أهل السنة وغیر السنة کالجعفري علی مدار التعامل والاتحاد ومراعاة المصالح العالم الإسلامي مرکزا علی المشترکات کالقرآن والسنة. إن العالم الإسلامي بحاجة إلی التضامن والوحدة وأي إعادة بناء أو صنع حضارة تمر من خلال الوحدة والتضامن. إذا کان هناک اختلافا في الفکر أو الفقه یجب أن یتعامل معه في إطار علمي لا لتکون وسیلة لرفض الآخرین أو عزلهم. إن آرائنا الدیني والفقهي وإن نعتبرها صحیحة ولکننا نحترم فهم الآخرین ونقوم بالحوار معهم وبرأیي أن هذه الخطوة هي الأقرب بنهج علماء السلف.

علی مر ثلاثة عقود کنتم من الناشطین السیاسیین لأهل السنة بجنوب إیران؛ کیف تقیمون وضع أهل السنة في تلک المناطق؟

تحقیق أي أمر مرغوب فیه بحاجة إلی التعاون الشامل وأن أهل السنة والحکومة کلاهما مطالبان بتوفیر الأمن والسلام والوحدة؛ لا یمکن لأحدهما أن یتنصل من المسؤولیة ویتحملها علی عاتق طرف آخر لأن هذا لا یحل مشکلة. إن أهل السنة بإیران یبحثون عن حقوقهم القانونیة ویطالبون الحکومة برعایة هذه الحقوق والاعتراف بهم کمذهب مستقل من مذهب الحکومة؛ لحسن الحظ أن اتجاه المسؤولین الحکومیین قد أصبح إیجابیا للغایة بالنسبة لأهل السنة وهم یعرفون مشاکلهم وآلامهم وإن یواجهون في تحقیقها بعقبات.

ومن جانب آخر وفي الحالة الحرجة السائدة علی المنطقة أن کافة الشعب منهم أهل السنة یهتمون کثیرا بالأمن القومي وإذا أصیب الأمن بسوء فکلنا ستلحقنا الأضرار ولا ننسی أن خطأ واحدا سیکون علی حساب الجمیع.

أنتم کإمام الجمعة لأهل السنة ببندر عباس علی مر السنین ما هي نصیحتکم لخطباء أهل السنة؟

الخطباء لهم دور خطیر جدا علیهم أن یرفعوا وعیهم لمطالب المجتمع واحتیاجاتهم ویکون تعبیرهم حلالا لمشاکل إخوانهم وبما أن أهل السنة لیس لدیهم أي وسائل للإعلام کالتلفاز أو غیره فمهمة الخطباء أصبحت خطیرة جدا بالنسبة للتوعیة الدینیة والاجتماعیة لأبناء الشعب؛ إن مهمة الخطیب لا تقتصر علی إیراد الخطب بل هم مطالبون بالتحلي بالتعقل والکیاسة والحلم وتوفیر المجال لبروز الفضائل الأخلاقیة والثقافة الدینیة في المجتمع وکل هذا بحاجة إلی بذل جهود خالصة.

ماوصلت تعليق

التعليقات

1
جابر نیکو (ضیف)
1438/8/25 11:26

سلام استاد . بیکاربودم گفتم عربی ام را به ازمون بکشم . لطفا ببینید ایراداتم بر ترجمه شما درست است ایا
حافظة هرمزجان جنوبي إیران - بجنوب ایران
وکان له نشاط في مختلف المجالات - انشطه . نشاط به صورت مفرد و نکره مفید تقلیل است
وبعد رحیل سید عبد الرحیم - السید
طیب إمام جمعة السابق - الجمعه
لخلیج الفارسي وطبعا لم یذکر - فطبعا
لیست مطروحة في جنوب - جمله مفید ماضی است در صورتی که گوینده حال را منظور دارد
والبلوش یتکلمون باللغة البلوشیة- فالبلوش
هم أتباع المذهب الإمام الشافعي - مذهب بدون ال چون مضاف به اماماست
حول الشعب معابدهم إلی مساجد - المساجد یا المسجد با ال جنس
في فارس ویشیر إلی کیاسة - جمله یشیر باید بصورت فصل بیاید -بدون واو- چون توضیج تحدث است
وأن معظم الفنانین والفقهاء لجؤوا إلی الجنوب- با ان بفتح همزه اورده اید مفید این است که این جمله هم قول سعدی است
کان یلجأ الآخرون بدیانات ومذاهب مختلفة بأراضیهم- به لحاظ بلاغی مشکل دارد چون دوتا مجرور بوسیله با در جمله هست و انچه متبادر به ذهن میشود این است که جارو ومجرور اولی متعلق به فعل یلجا است و این اشتباه است و جارومجرور دومی متعلق به فعل است .
والمعابد الهندوسیة حیث تدل علی تواجد أتباع- حیث نیاز نیست چون فعل تدل میتواند به عنوان جمله صفت اسم نکره بقیه باشد.
هذا علامة ازدهار الجنوب الثقافي- لازدهار چون به این صورت که شما نوشته اید جمله فقط ترکیب اشاره و مشارالیه است و جمله ناتمام است.

ذه المنطقة کانت بمنأی عن الاضطرابات وهجوم الأجانب- این قسمت پاراگراف در تناقض باقسمت انتهایی پاراگراف است خو.
رون کمدرسة کمالیة الدینیة- چرا مدرسه معرف به ال نباشد کالمدرسه الکمالیه
لأن الجنوب یفتقر إلی آثار مکتوبة نظرا لتوفر البیئة - چرا یفتقر به منظور گوینده دقت نکرده اید شرمنده
ونتیجة هذا الضعف الثقافي نری أن التأریخ الثري - نتیجه لهذا - چون نری نمیتواند محلی از اعراب داشته باشد مگر اینکه نعت اسم نکره نتیجه باشد.
النموذج الکلاسیکي الیومي -لغت کلاسیک افاده کلاس مدرسه نمیکند گرچه گوینده هم به اشتباه بکار برده است.
- الشیخ عبد الرحیم خطیبي إمام جمعة مدینة قشم - سه تا مضاف پشت سر هم .
والمتخرج من المدینة المنورة - من جامعه المدینه الاسلامیه
الشیخ حسن رضوان خطیب وإمام جمعة السابق لبندر لنجه.- الجمعه
من بین الفقهاء الشافعیة کانت أصول عزالدین عبد السلام والإمام الجویني أکثر تباعا. - هم فارسی و هم عربی نامفهوم است.
الیوم أن مدارس أهل- ان باکسر همزه
لیوم أن المجلس الأعلی للمدارس - ان باکسر همزه
عاون العلماء مع بعضهم - بعضهم مع البعض .
الاختلاف المذهبي أن أتباع هذین- ان باکسر همزه
حتی یمکن القول بإن الجنوب نموذج جید- ان با فتح همزه
میزات ثقافیة والتواصلیة - چرا یک مضاف نکره است و دیگری معرفه
صفة عامة أن المنطقة ترحب بکل من- ان با کسر همزه
في الدول الخلیخ الفارسي- چرا الدول
یستخدمون المعمارین البارزین- المعماریین
تا اخرش نخوندم خسته شدم خو . خوشحال میشم نظرتان را بدانم 09373293500

.:: العناوين الأخيرة ::.