لقاء مع الأستاذ حسین تیباش،أحد أعضاء الشوری المرکزیة لجماعة الدعوة والإصلاح الإیرانیة

إعداد: 
إصلاح‌ويب
لقاء مع الأستاذ حسین تیباش،أحد أعضاء الشوری المرکزیة لجماعة الدعوة والإصلاح الإیرانیة

1- نرجو أن تعرف لنا نفسک وتذکر لنا مستواک العلمی.

بسم الله الرحمن الرحيم أنا حسین تیباش وقد حصلت علی رخصة الإفتاء والتدریس فی الدروس الدینیة عام 1365هـ.ش والتی تسمی عند علماء کردستان بالإجازة وأما بالنسبة للدراسة الجامعیة فقد حصلت علی ماجستیر فی الفقه والمبانی الحقوقیة.

2- أین تسکن حالیا وما هی الوظیفة التی تقوم بها ؟

حالیا أسکن فی مدینة أرومیة وهی مرکز محافظة آذربیجان الغربیة وبالتحدید فی حیّ خانقاه الواقعة فی مدینة شهریار من ضاحیة أرومیة. ویوجد فی هذا الحیّ مسجد جامع باسم «مسجد خاتم الأنبیاء» وأنا إمام وخطیب هذا المسجد و کذلک لدیّ مکتب رسمی للزواج إضافة إلی أنی أدرس العلوم الشرعیة بمدرسة صلاح الدین الأیوبی مدة یومین کل أسبوع.

3- نرجو أن توضح لنا أکثر عن النشاطات الإجتماعیة والدینیة التی تقومون بها فی البلاد.

النشاطات التی یقوم بها رجال الدین فی منطقة کردستان عدیدة ؛منها الإصلاح بین الناس والمرجعیة لحل الخلافات بین أفراد العائلة أو بین العائلات والقبائل والحضور والمشارکة فی مجالس التأبین؛ إضافة إلی ذلک لدینا صندوق خیری تم تأسیسه علی ید مجموعة من الأخوات وأنا متعاون مع هذا الصندوق بشکل جدی. یضم هذا الصندوق أکثر من مأة عائلة وأکثر من مأة وثلاثین تلمیذا مع عدد من طلاب الجامعات .. وقد استطعنا لحد الآن تقدیم المعونات لبعض العائلات فی مجال الإعمار وتکلفة المستشفی وغیر ذلک...

أما فی المسائل السیاسیة فانا أعمل کمستشار للإخوة المراجعین فی قضایا الانتخابات ... وأما بالنسبة إلی النشاطات الدینیة فهی تشمل الإشراف علی عدد من صفوف التعلیم العام والمنهجی للجماعة.

3- نظرا لأن محافظتکم یسکنها العدید من الأقوام و أتباع الأدیان والمذاهب، إلی متی یرجع تاریخ هذا التعایش وما هو الوضع الحالی بالنسبة لهذه القضیة؟

منذ بدایة التاریخ الإسلامی فی المنطقة إلی یومنا هذا قد عاش فی محافظتنا أتباع الدیانات المختلفة کالیهود والنصاری والمسلمین وقد ظهرت مذاهب عدیدة فیها نظرا للأحداث التی وقعت فی تأریخ الإسلام وبفضل الله ثم الفهم الجید لدی أهالی المحافظة فإن أتباع المذهب السنی والمذهب الشیعی یعیشون بجوار بعضهم البعض مع احترامهم لمعتقد الطرف الآخر، إضافة إلی ذلک فإنه توجد بینهم صلات وقرابات، والجهود المبذولة للتعایش السلمی بین الناس کثیرة وأنا شخصیا أبذل ما بوسعی و أستفید من المنبر و المحاضرات للعمل فی هذا المجال بکل جدیة. 

4- کم هو عدد المدارس الدینیة لأهل السنة فی المحافظة؟ وما مدی استقبال الجیل الجدید لهذه المدارس؟

للأسف فإن عدد المدارس الدینیة فی محافظتنا قلیلة بالنسبة لما تحتاج إلیه المحافظة.. وتعدّ مدرسة صلاح الدین الأیوبی  الواقعة فی إسلام آباد بأرومیة هی أول مدرسة بعد نظام الحجرة السائد قدیما ویمضی علی تأسیسها حوالی عشرین سنة وقد خرّجت عددا من العلماء والدعاة کما أنه توجد المدارس الدینیة الأخری کمدرسة النور بأرومیة ومدرسة الإمام الشافعی بــ«زیوه‌ی مه‌رگه‌ور» ومدرسة إسلام آباد بسلماس ومدرسة صلاح الدین فی بیرانشهر و مدرسة بجوار مسجد الإمام الغزالی بأشنویة وفی کل من هذه المدارس یوجد عدد من الطلبة المشتغلین بتعلم العلوم الشرعیة، کما أنه یوجد ببعض مناطق المحافظة التعلیم فی الحجرات بالطریقة التقلیدیة.

أما بالنسبة لإقبال الجیل الجدید علی هذه المدارس فقد تقلّص هذا الأمر وله أسباب عدیدة منها أن الطالب قدیما لم یکن مهتما بمستقبله المعیشی فهو یری مستقبلا مشرقا أمامه وهو یدرس العلوم الدینیة وکانت له المکانة الخاصة التی توهله للتوظیف فی المجتمع مع  انتهاء الدراسة و لکن هذه القضیة منتفیة بشکل تام فی یومنا هذا.

5- کیف تقیمون دور هذه  المدارس الدینیة لأهل السنة والجماعة فی ارتقاء الأخلاق والثقافة الدینیة لدی الناس؟

فی الحقیقة إن المحافظة علی الشعائر الدینیة وبقاء القیم الأخلاقیة والدینیة فی المناطق السنیة والحفاظ علی تاریخ أهل السنة وهویتهم الدینیة مرهون بمدی حضور العلماء والطلاب، فکلما کان الحضور لهم  أکثر کلما رأینا الناس أکثر التزاما فی الأخلاق والدین فی تلک المنطقة.

6- ما هی الجماعات الدینیة والفکریة التی تعمل حالیا فی مجال الدعوة فی إیران؟

فی الوقت الراهن هناک بعض من الحرکات الإسلامیة التی لها نشاطات دینیة فی المجتمع السنی ومنها جماعة الدعوة والإصلاح والتی لها الحضور فی أکثر المناطق السنیة وکذلک جماعة التبلیغ و الإخوة السلفیون وجماعة مکتب القرآن ونسال الله تعالی أن یجزیهم جمیعا و أن یتجاوز عن خطایانا التی تصدر أحیانا عن اجتهاداتنا.

7- ما هی الأوصاف التی ترونها لأزمة لحرکة إسلامیة فی العصر الحاضر؟

لابد لحرکة إسلامیة موفقة أولا أن تتمع بفهم حقیقی للاسلام ،لأن الفهم الدقیق هو أول وسیلة للحرکة، ینبغی أن تنظر إلی الإسلام علی أنه هو الحل الوحید لمشاکل المجتمع البشری. لابد أن تجعل فی تصورها ومعتقدها أن البشریة متی بحثت عن طریق للحل فإن الإسلام یوجد فیه أفضل الحلول. والحرکة الموفقة هی المتجددة والتی تجمع وتوازن بین القدیم الأصیل والحاضر المفید وعلیها أن تعمل علی التلائم والتوافق بین البشر وعلی الأخص بین المجتمع الإسلامی والأحزاب والأفکار الدینیة وأن تخطو خطوات نحو إزالة العنف من المجتمع البشری.

8- سماحتک کعضو فی الشوری المرکزیة لجماعة الدعوة والإصلاح الإیرانیة ما هی أهم الرسالة التی تتبناها الجماعة؟

توجد رسالة جماعة الدعوة والإصلاح الإیرانیة مکتوبة وفی متناول الجمیع .. والجماعة تکتل مدنی یعمل فی إطار الفکر الإسلامی مع الاحتفاظ بالمعتقد والهویة لأهل السنة فی إیران وکذلک تهیئة الأرضیة اللازمة للارتقاء والتنمیة الشاملة للحیاة الفردیة والاجتماعیة للشعب الإیرانی فی ظل الاعتقاد بالکرامة الذاتیة للبشر، والحریة و العدالة والشوری والتعددیة و القیم الأخلاقیة الأصیلة فی الأبعاد المختلفة.

9- ماهی أهم إنجازات الجماعة فی السنوات الماضیة؟

من أهم إنجازات الجماعة هو إیجاد الارتباط والتواصل بین المجتمع السنی والتعامل بحکمة مع الحکومة، مراعیة الحفاظ علی الهویة والعزة والکرامة لأهل السنة وکذلک الحضور المؤثر فی المحافظات التی یقطنها أهل السنة وفی طهران العاصمة.

ماوصلت تعليق

التعليقات

1
متين.ل (ضیف)
1434/6/2 03:05

الله یحفظ الشیخ تیباش و یحفظ جمیع علمائنا

.:: العناوين الأخيرة ::.