بیان من جماعة الاخوان المسلمین و حزب الحریة و العدالة

بیان من جماعة الاخوان المسلمین و حزب الحریة و العدالة

تلقت جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة بدهشة واستغراب قرار اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية برفض الطعن الذي تقدم به المهندس خيرت الشاطر مرشح الجماعة والحزب في الانتخابات الرئاسية، خاصة وأن قرار رفض الطعن جاء بعد تقديم كل الحجج والأسانيد القانونية والأحكام القضائية، بما فيها تفسير المحكمة العسكرية العليا الخاص برد اعتبار المهندس خيرت الشاطر، والتي اشتملت على القضية العسكرية الأخيرة التي استندت إليها اللجنة في قرارها باستبعاده من الكشوف الأولية، وعادت ورفضت الطعن رغم كل الدفوع القانونية التي قدمها المحامون.

وإدراكًا من جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة بخطورة المرحلة وأهميتها فإن الجماعة والحزب يعلنان أنهما ماضيان في المنافسة على منصب رئاسة الجمهورية من خلال مرشحهما الدكتور محمد مرسي بنفس المنهج والبرنامج، بما يحقق المصالح العليا للوطن، ورعاية حقوق الشعب.

وتؤكد الجماعة والحزب أن لديهما مشروعًا لنهضة الوطن في مختلف المجالات، وأن مرشحهما يحمل هذا المشروع الذي يؤيده الشعب المصري، وتسعى الجماعة والحزب إلى تحقيقه؛ لتعبر مصر إلى برِّ الأمان، وتتبوأ مكانتها اللائقة بين الأمم والشعوب.

والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل

جماعة الإخوان المسلمين                 حزب الحرية والعدالة
القاهرة في: 5 جمادى الأولى 1433 هـ الموافق 17 أبريل 2012م

ماوصلت تعليق